بغداد 18/12/2017

        نفت امانة بغداد حدوث اي حالة وفاة للحادثتين في المدخلين الشمالي والجنوبي لجسر محمد القاسم للمرور السريع  .

        وأفادت مديرية العلاقات والاعلام في بيان لامانة بغداد ان " أمينة بغداد الدكتورة ذكرى علوش عقدت اجتماعاً عاجلاً صباح اليوم مع مدير المرور العام ومعاون قائد عمليات بغداد للتباحث في الاجراءات الاحترازية للحيلولة دون وقوع الحوادث المماثلة على الطريق وإعادة نصب عارضة جديدة بدل التي تضررت " .

وأكدت ان " أمانة بغداد إستنفدت جميع الاجراءات الاحترازية عبر نصب عدد كبير من لوحات الدلالة والعلامات المرورية والفسفورية والاشارات الضوئية المرورية التحذيرية فضلاً عن نصب البوابات والعوارض على خطوط ومسافات متباينة قبل نحو (كيلو متر) عن البوابة أو العارضة النهائية تبين منع مرور المركبات التي يزيد إرتفاعها على (2.5) مترين ونصف المتر والسماح للمركبات دون هذا الارتفاع بالمرور ". 

        واضافت انه " على الرغم من وجود عدد كبير من اللوحات التحذيرية وتعاون مديرية المرور العامة وقيادة عمليات بغداد والحملات الاعلامية التي نفذتها مديرية العلاقات والاعلام في أمانة بغداد في توعية أصحاب المركبات وإرشادهم وعلى مدى شهرين والتنويه بان الطريق سيفتح امام العجلات الصغيرة فقط فقد تسبب عدد من المواطنين بحوادث إصطدام وإتلاف الاشارات المرورية الضوئية " .

        وبينت ان " امانة بغداد ستقاضي متسببي الحوادث وتعمل على تغريمهم تكاليف أضرار الطريق بحسب القوانين البلدية " .. موضحة ان " اعمال صيانة الطريق تم إحالتها على احدى الشركات المتخصصة وستعمل الشركة على مدار (24) ساعة لإنجاز الاعمال بوقت قياسي " .