استنكرت امانة بغداد الاعتداء الآثم الذي تعرض له مركز بلدي الغزالية التابع لدائرة بلدية المنصور واستهدافه من قبل بعض المتجاوزين من ضعاف النفوس .

وذكرت مديرية العلاقات والاعلام ان  هذا الاعتداء يأتي نتيجة حرص أمانة بغداد على تطبيق القانون البلدي وازالة التجاوزات والعمل الدؤوب لتقديم افضل الخدمات بالاعتماد على الجهود الذاتية إذ اكملت الدائرة البلدية اعمال ازالة التجاوزات على الاراضي الزراعية في منطقة الغزالية وغلق المشاتل التي تم تغيير استعمالها وازالة عدد كبير من المحال المتجاوزة في سوق النفلة للارتقاء بالواقع الخدمي للمنطقة   .

وأضافت ان  أمانة بغداد ثمنت دور القوات الامنية لتواجدها السريع لدعم ملاكات امانة بغداد وملاحقة المتجاوزين والحرص على تطبيق القانون وحماية ممتلكات الدولة .

وعاهدت امانة بغداد أهالي العاصمة بأن مثل هذه الاعتداءات لن تفت من عزيمة ملاكاتها التي تعمل اليوم بالممكن والمتاح من الموارد في ظل الظروف التي يمر بها البلد والسعي الحثيث لتعزيز الواقع الخدمي ووضع الحلول للمشكلات القائمة والحفاظ على التصميم الأساس للعاصمة من عبث العابثين.