بغداد 4/8/2018

نفت امانة بغداد منحها اية رخصة لهدم وتحويل ثانوية العقيدة (الراهبات) الى قطاع الاستثمار ،مؤكدة ان ما تناولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الاعلام عار عن الصحة .

وذكرت مديرية العلاقات والاعلام ان " هناك تنسيقاً مشتركاً بين امانة بغداد ووزارة الثقافة هيئة السياحة والآثار للمحافظة على الاماكن التراثية في العاصمة لاسيما دور العبادة الاثرية بوصفها شواخص تراثية مهمة في مدينة بغداد

". واضافت ان " امانة بغداد لم تمنح اية رخصة لهدم اي موقع تراثي او دور عبادة ومنها ثانوية الراهبات

". واكدت ان " ما تم تداوله في بعض مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الاعلام عار عن الصحة .

وتابعت ان "امانة بغداد رفضت طلبات عديدة من الوقف المسيحي لتحويل مبان مهدمة وكنائس آيلة للسقوط الى اسواق تجارية لمخالفة الاستعمال (كنيسة) او دار عبادة

. مشيرة الى انها " اتخذت إجراءات مشددة وفقا للقوانين والأنظمة البلدية بحق المخالفين لمنع تحويل البيوت التراثية الى مبان تجارية كونها من الإرث الحضاري والمعماري والجمالي لمدينة بغداد وسعيها الجاد لترسيخ هويتها المميزة وتأصيل القيم والعناصر الاثرية فيها التي تعد الركيزة الأساسية للمحافظة على المباني والمناطق التراثية في العاصمة ".