استنكرت أمانة بغداد الاعتداء الذي تعرض له منزل مدير عام بلدية الشعب بسبب حملات إزالة التجاوزات التي تنفذها الدائرة البلدية .

وذكرت مديرية العلاقات والاعلام ان منزل مدير عام بلدية الشعب تعرض لإطلاق نار كثيف في الساعة الثالثة من صباح يوم أمس بعد تنفيذ حملة لإزالة التجاوزات في منطقة ام الكبر والغزلان .. مشيرة الى ان هذا الاعتداء ليس الاول الذي تتعرض له الدائرة البلدية بعد تلقيها عدد كبير من التهديدات بسبب حملات ازالة التجاوزات التي تنفذها لتطبيق القانون البلدي .

واضافت ان الدائرة أزالت عدداً كبيراُ من التجاوزات المتمثلة بأكشاك ومحال ومسقفات شيدت على الرصيف بصورة غير قانونية .

واكدت امانة بغداد أنها تعاهد أهالي العاصمة بأن مثل هذه الإعتداءات لن تفت من عزيمة ملاكاتها التي تعمل ليلاً ونهاراً بالمتاح من الموارد والإمكانيات في ظل الظروف التي يمر بها البلد والسعي الحثيث لتعزيز الواقع الخدمي ووضع الحلول للمشكلات القائمة للحفاظ على التصميم الأساس للعاصمة .

ويذكر ان امانة بغداد قد اعلنت في وقت سابق عن تعرض عدد كبير من منتسبيها الى اعتداءات متكررة بسبب إزالة التجاوزات الى جانب حرق عدد من المقرات الرسمية وإلحاق الاضرار المادية بالآليات التابعة لها .